"الأقتصادية" مقترح بوضع حد أدنى لأتعاب الخدمات الهندسية في السعودية





اقترحت الجمعية العمومية للهيئة السعودية للمهندسين، في اجتماعها في الرياض أمس الأول، الذي حضره أكثر من 370 مهندسا ومهندسة، وضع حد أدنى لأتعاب الخدمات الهندسية، وشروط الترخيص للمكاتب الهندسية.


وقال الدكتور جميل البقعاوي، رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمهندسين، إن الهيئة انتهجت تطبيق خطة التحول الاستراتجي للمجلس في دورته الخامسة، التي ارتكزت على 4 محاور رئيسة انطلقت منها نحو تحقيق رؤيتها وأهدافها، وفقا لرؤية 2030.


وأوضح، أن الهيئة تسعى للرقي بمهنة الهندسة وتأهيل وتطوير المهندس السعودي، والاهتمام بتطوير عمل المكاتب الهندسية والاستشارية، والاهتمام بالبنية التحتية لتطوير الهيئة.


إلى ذلك، وقعت الهيئة مع قطاع الحرمين الشريفين في مجموعة بن لادن السعودية، مذكرة تفاهم لتوظيف وتأهيل المهندسين والفنيين السعوديين حديثي التخرج في مشاريع القطاع بمكة المكرمة، وذلك في مجالات التشييد والصيانة والتشغيل، من خلال برنامج لاستقطاب وتأهيل الكوادر الوطنية ضمن خطة توطين الوظائف في المجموعة.


وتتضمن الاتفاقية توظيفا مباشرا لــ700 مهندس و800 فني من حديثي التخرج على ثلاث مراحل خلال مسير مشروع التوسعة، وتوفير برامج التأهيل المناسبة في الأشهر الستة الأولى من تعيينهم لإكسابهم المهارات والخبرات اللازمة ليتم دمجهم في بيئة العمل بشكل سريع وتحقيق أقصى استفادة ممكنة.


ويشمل البرنامج للمقبولين وهم على رأس العمل، التدريب النظري في مركز تدريب قطاع الحرمين في مكة المكرمة، ثم يتبعه التدريب في معامل ومختبرات المجموعة في المواقع، ثم الانتقال إلى الجزء العملي الميداني في مشاريع توسعة الحرم المكي الشريف والعناصر المرتبطة به تحت إشراف مجموعة متخصصة من المهندسين والفنيين خلال فترة التأهيل.



http://www.aleqt.com/2018/03/14/article_1349616.html